الرئيسية > أخبار عيش كورة > نور حامد : طموحى تحكيم كأس عالم ، اتغلب علي الصعوبات بالثقة، وهؤلاء أتوجه لهم بالشكر

نور حامد : طموحى تحكيم كأس عالم ، اتغلب علي الصعوبات بالثقة، وهؤلاء أتوجه لهم بالشكر

حوار : محمد مصطفي

نور حامد

فى حوار خاص ل ” عيش كورة ” مع نور حامد الحكم الدولى ، بنت مدينة شبرا محافظة القليوبية ، والتى كلفت بإدارة مباراة جمهورية شبين وأبي صقل في ختام مباريات القسم الثانى بطاقم تحكيم نسائي ، ليكون أول طاقم تحكيم نسائي في تاريخ مصر يدير مباراة في الممتاز ب، وإليكم الحوار :

كلمينا عن بداياتك فى الكرة بشكل عام والتحكيم بشكل خاص؟

_ أنا بعشق كرة القدم وكنت بحب العبها في الشارع ، وكنت عارفة إن في أندية عندها كره قدم للبنات، بس كنت اخاف اروح اسأل احسن يعاملونى معاملة مش حلوة ويكسفونى ، المهم مجرتش ورا الموضوع وكبرت دماغي منو وعادى وادينى بلعب مع صحابي ف الشارع ، وفي يوم كنت ماشية من امام نادى المؤسسة ولقيتهم بيعلقو ورقة انهم محتاجين بنات يدعمو بيها الفريق للعب ف الدورى ، كان معايا اختى الكبيرة ووالدتى الله يرحمها، وهما اللى شجعونى إنى ادخل اسأل ، ودخلوا بالفعل معايا وسألنا واخدت ميعاد مع كابتن اكرامى فرج المدرب عشان اجى اتدرب وطبعا كنت انا تقريبا اول بنت تنضم ،لأنهم كانوا لسة بيعملوا الإعلان، واتمرنا وبقينا فريق ودخلنا الدورى وكنا بنحقق نتايج كويسة بأقل الإمكانيات وكان وقتها مكنش في ماديات ،وكان لما يحضر حكم يحكملنا الماتش كنت ابص عليه واقول ف نفسي ياااه لو انا اللى دلوقتى ماسكة الصفاره كان زمانى حسبت لنفسي الفاول دا دى ضربتنى هو ازاى محسبش وانا بتضرب ، وكنت اتمنى انى احكم واخوض التجربة، وكالعادة انا بتكسف جدا اسال على حاجه يعنى بالصدفة كان مدير الكره عندنا كان حكم سابق وسألتوا راح بعتنى على منطقة القاهرة بورقي ، وطبعا دا فضل عمرى ما هنساه ف حياتى.

ومن هنا بدأ مسيرتك التحكيمية؟

_ روحت قدمت ورقي ونجحت ف الاختبار النظرى وكشف الهيئة والكشف الطبي واجتازت اختبار الكوبر ، ومارست التحكيم إلي جانب اللعبة لمدة 4 سنين، وبعدها بطلت لعب وتفرغت للتحكيم، وعلقت الشاره الدوليه وكان اول متش دولى ليه كان يوم ١/٤/٢٠١٩ ، وأول مباراة دولية ليا كانت في أديس أبابا مباراة اثيوبيا واوغندا في التصفيات المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020 ، وطبعا كنا مسافرين طقم كامل مصرى ودى من فترة كبيرة جدا محصلتش ان يكون الطقم كامل مصرى.

أبرز المعوقات اللي واجهتك في مسيرتك ايه؟

_ قلة الوعى، دايما علشان بنات في نقد سلبي من المجتمع.

رأيك الكرة النسائية مظلومة في مصر؟ !

_ من وقت مكنت بلعب واللعبة مظلومة مفيش اهتمام زيها زى الألعاب الفردية مش واخدة حقها، ومفيش ولا دعم مادى ولا معنوى.

فاكرة اول مباراة قمتى بادارتها تحكيميا؟ !

_ ايوة ، كانت مباراة 13 سنة بين اف سي مصر و النوبة.

أصعب مباراة قمتى بتحكيمها؟ !

_ الحمد لله انا بثقتى بنفسي وانا نازلة الملعب وثقتى بزملائى ، وباتفقنا مع بعض مبنصعبش حاجة خالص على بعض.

تكليفك بمباراة جمهورية شبين وأبي صقل في ختام مباريات القسم الثانى أمس، اسعدك ؟!

_ اكيد طبعا ، وللعلم جمهوريه شبين وابوصقل كنا اول طاقم نسائى تحكيمى كامل يحكم مباراة في الدورى الممتاز ب في تاريخ الكرة المصرية.

حزنتى الأمس علي عدم لعب المباراة لانسحاب ابي صقل؟!

_ طبعا لأن كان نفسي العب المباراة واقوم بأدارتها بس الحمد لله على كل شئ وعسي أن تكرهوا شيئ وهو خير لكم.

جمهورية شبين وأبي صقل

طموحاتك في الفترة المقبلة؟ !

_ طموحى الشخصي التحكيم في كأس العالم وبجتهد وبسعى، و إن أنا وزملائي ننهض بالتحكيم على مستوى العالم ونظهر فى مبارايتنا بشكل مشرف ونرفع اسم مصر .

سجلك التحكيمى مشاء الله مميز، ومباريات قمة نسائية؟ !

_ الحمدلله، أنا حكمت مباراة القمة في الدورى الممتاز النسائي كانت مابين دجلة والطيران واللى انتهت بفوز دجلة بهدفين مقابل لا شييء ،وحكمت الدورى الممتاز للسيدات والقسم التانى والناشئين سيدات ، والقسم الرابع وناشيئن 20 عام.

لو قولنا وجهى رسالة شكر أو نصيحة أو عتاب هتكون ايه ولمين؟ !

_ طبعا انا بشكر كل الناس اللى كانو فى ضهرى وشجعونى ومازالو بيسندونى وواقفين معايا، بشكر اللجنة الرئيسية برئاسة كابتن عصام عبد الفتاح لثقتو فيا بترشيحي لبعض المباريات الكبيرة ، و إتاحة فرصة إدارة مباريات كبرى مثل مباراة القسم التانى جمهوريه شبين وابو صقل ،وطبعا بشكر صاحب الفضل عليا بعد ربنا كابتن توفيق السيد رئيس لجنة الحكام بمنطقة القاهرة ودا بعتبرو الأب الروحي لحكام القاهرة الراجل دا لو فضلت اتكلم عليه من هنا لاخر العمر مش هنوفي حقه ،وبشكر اى حد اعطانى معلومة واستفدت بيها دى عمرى مهنسي وطبعا مش عايزة اذكر اسماء لان كتير جدا واخاف أنسي حد.

رابط مختصر: